Home » الناظور » العنصر يخلف نفسه في رئاسة حزب السنبلة.. وإشادة تنظيمية كبيرة لحركيي الناظور والدريوش

العنصر يخلف نفسه في رئاسة حزب السنبلة.. وإشادة تنظيمية كبيرة لحركيي الناظور والدريوش

ناظورسيتي من الرباط

شهدت أشغال المؤتمر الوطني الـ 13 لحزب الحركة الشعبية، المنعقد بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط يوم أمس السبت، إعادة انتخاب امحند العنصر، على رأس الأمانة العامة لحزب الحركة الشعبية.

واكتسح امحند العنصر غالبية أصوات المؤتمرين، حيث حصل على 1554 صوت، من أصل 1968 من الأصوات المعبر عنها، محققا بذلك انتصارا متوقعا على منافسه مصطفى سلالو، الذي حصل على 289 صوت.

وعقب إعلانه أمينا عاما لولاية تاسعة، أدلى امحند العنصر، الأمين العام المنتخب، بتصريح لوسائل الإعلام، أكد فيه أنه سيعمل جاهدا لكي تتبوأ الحركة الشعبية المكانة اللائقة بها للدفاع عن المصالح الحيوية للوطن وكذا المساهمة في بلورة نموذج تنموي جديد يكون دعامة للنهوض بأوضاع العالم القروي.

وأضاف كبير الحركيين، أن من أولويات برنامج العمل الذي سيتقدم به أمام أعضاء المكتب السياسي والمجلس الوطني الذي سيتم انتخابهما في غضون الأيام المقبلة، هو الإهتمام بأوضاع الشباب، خاصة على ضوء ما تعيشه البلاد من احتقان إجتماعي ونزوح آلاف الشباب إلى الأقاليم الشمالية في محاولات للهجرة السرية.

تجدر الإشارة إلى أن أشغال المؤتمر الوطني الثالث عشر لحزب السنبلة، والذي انعقد تزامنا وتخليد الذكرى الـ 60 لتأسيسه، شهد حضورا وازنا لمناضلات ومناضلي الحزب بإقليمي الناظور و الدريوش، حيث قادت القيادية والبرلمانية ليلى أحكيم مؤتمري الناظور، فيما قاد القيادي والبرلماني محمد الفاضيلي، مؤتمري الدريوش.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*